((خيالك بلسم جروحي)) >>> للكاتبة رغــــــــد..الجزء الثانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

((خيالك بلسم جروحي)) >>> للكاتبة رغــــــــد..الجزء الثانى

مُساهمة من طرف esohandsome في الخميس أبريل 24 2008, 03:11

في المستشفى ................

دخل الطبيب على ماجد وفحص حاله

الطبيب بعد ما كتب تقرير عن صحة ماجد طلع من الغرفه

رغده : لو سمحت يا دكتور طمنا عن حالة ماجد

الطبيب : الحمد لله ماجد مافي شي بس تعب عشان عنده فقر دم

رغده : والحين اهو بخير نقدر نشوفه

الطبيب ايوه الحمد لله

رغده : مشكووور يا دكتور الهي يسلمك

الطبيب : هذا واجبنا

راحت رغده لخالتها وبشرتها عن صحة ماجد

ام ماجد: يمه رغده اتصلي على عمك وقوليله انا حنا في المستشفى مع ماجد وان ماجد بخير (( طبعا عمها ابو زوجها ابو ماجد ))

رغده : تامرين امر انتي يا خالتي بس تعالي نتطمن على ماجد

ام ماجد : يعني ندخل عادي

رغده: ايوه انا سألت الدكتور وقال عادي

دخلو على ماجد وتطمنو عليه

واتصلت رغده على عمها ابو ماجد وقالت له

ابو ماجد : والحين كيفو ؟؟

رغده : بخير يا عمي

ابو ماجد : طيب شوي وانا عندكم

رغده : بانتظارك عمي باي

ابو ماجد : مع السلامه

نرجع للمجمع .......................................

سعود ماشال عيونه على ريم وهو يمشي

سعود كان يمشي على جنب وهو ما يدري اصطدم ببنت وكانت بطيح ولا اراديا مسك خصرها وفي هذي الحظه

طارت عيون ريم وجود بعد كانت مصدومه من حركة اخوها

سعووود يكلم البنت

سعود : ان شاء الله ما تعورتي

البنت وطايره عيونها من جماااال سعود (( سعووووووود ولد وسيم نحيف يملك عيون كبار وسود مكحلين من الله وخشمه طويل

وشفايفه ناعمتين وشعره ناعم مرررررررررره )) ____ (( كان لابس ثوب ابيض ومخصر واضح جماااال جسمه ورشاقته وطوله

ولابس قبعه في رأسه سوداء عاكسه على لون بشرته ))

البنت بصوت ناعم وخجل : لا لالا ما تعورت انا اسفه ماكنت اقصد

سعود : انا اللي اسف ما كنت منتبه وما كنت ماشي زين

ريم انقهرت من انسجااام سعود مع البنت الغريبه وقامت تبكي وتركت جود ومشت

جود بصوت خفيف : يوووووووووو ريم وين راحت يا اللــــــــــــــــــــــــــــــــــــه

جود : سعود سعود

سعود وهو يكلم البنت : اكرر اسفي وبالاذن

البنت من شدة جماااااااال سعود وعيونها طايره : بحفقظ الرحمن

سعود راح لجود وريم

جود : ان شاء الله خلصت

سعود باستغراب : خلصت من شنو

جود : انت مبسوط مع البنت ومو هاااامـــــ

قاطعها سعود

سعود : جود وين ريم

جود : لا والله سعوووود احلف توك تسأل عن ريم ريم قامت تبكي ومشت

سعود بعصبيه : شنو يعني مشت يعني وين راحت

جود : اسأل نفسك

سعود : اوك خذي مفتاح السياره وركبي وقفلي على نفسك زين

جود : اوك وانت وين راح تروح

سعود بعصبيه : بروح مرقص يعني وين بروح بروح ادور عليها

جود : زين لا تصارخ هات المفتاح طمني على ريم بس تشوفها

خذت المفتاح وراحت السياره وجلست تنتظرهم يرجعون وهي تدعي ان شا الله ما يكون صاير شي لريم يا ربي يا ربي

سعوووود دار المجمع كله محل محل وهو يسأل عن ريم ويوصف عبايتها

ولا حد راد ولا احد شافها ولا يدرون عنها

سعود فقد الامل ان يشوفها وطلع من بوابه ثانيه للمجمع وهو متضايق وعيونه تدمع من الخوف على ريم وعلى الموقف الي صااار...

شاف 3 اولاد مجتمعين في زاويه استغرب سعود وش جاب الشباب لهنا

سعود قرب وشاف بنت جالسه وحولينها 3 الاولاد

حاول يميز شكل البنت الي جالسه

كان يبي يعرف اذا هذي ريم ولا لا

كان سعود ينتظر كلمه او صرخه من هذي البنت علشان يميزهي ريم ولا لأ

فجأه البنت قامت تتكلم

وبصوت عاااااال

البنت كانت ريم : وينك يا سعووووود والله انا اسفه والله مو قصدي والله

الولد(1): من هذا سعود احد من ربعك

سعود بقهر : رفع ايده وضرب الولد الي تكلم على وجهه وسدحه في الارض

الولد (2) و( 3) شافو سعود وضربته لخويهم خافو هربو والولد( 1) هرب معهم

ريم خافت ورفعت راسها وشافت سعووود

ريم لا شعوريا قاامت وركضت في حضن سعود

سعود كان مندهش مستغرب جميع علامت الاستغراب في وجهه ؟؟

ريم : لا تتركني سعود لا تتركني

سعود: والله ماراح اتركك بس انتي هدي الحين واذكري الله ويلا خلينا نمشي عن الجو الوصخ اللي هنا



ريم مسحت دموعها وهي مو منتبهه على الحركه الي سوتها مع سعود

وما انتبهت الا و هي في حضنه وانواع ملامح الاحراج بانت في وجها ( خوف قلق توتر صدمه دهشه دمعه ))

بعدت وباحراج قالت ريم : يلا

في السياااااااااره
اول ما شافت جود ريم مع سعود فتحت باب السياااااره وركضت في حضن ريم

جود وهي تبكي: مافيكي شي ريم مافيكي شي

ريم وهي بعد تبكي: لا حبيبتي مافيني شي

سعوووووووووود شاااااااف الموقف وتأثر بس قال لهم يلا خلاص

لا تفتحون لنا باب من الحزن والدموع وقااام يضحك

وركبو السياره ...........

(( طبعا جود شرت لها فستااااااااااااااااان قبل لا يصير اي شي ))

في السيااااااااااااااااااره

انووواع الضحك والفرفشه كان سعود يقول لهم بعض من النكت المضحكه

كان يبي يغير جو ريم وخوفها بس الحمد لله استطاااع

وصلت ريم البيت ونزلت معها جود

سلم سعود عليهم وقال لجود

سعود : اذا خلصتي جود اتصلي اوك

جود : اوك بحفظ الرحمن

في سيارة سعود دق جواله

سعود : الووووو

ابو ماجد : هلا يبه سعود انت وينك

سعود : والله توني مخلص من السوق ووصلت اختي وينت عمي لبيت عمي ابو خالد

ابو ماجد : يبه سعود تعال للمستشفى

سعود قاطع ابوه : خير يبه في شي

ابوماجد : لا يبه بس اخوك يدلع علينا شوي وحنا الحين في المستشفى

سعود: يلا دقايق وانا عندكم

في المستشفى
وصل سعود وسلم على ماجد وتحمد له السلامه

ماجد : هذا انت مثل الحصان مافيك شي

رغده بخوف : سعود قل ما شاء الله

سعود: هههههههههههههه ماني بحاسد رجلك

الام : سعود قل ماشاء الله

سعود: ماشاء الله خلاص ارتحتو

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

سعود: بالأذن

وطلع يخاص اجراءات الخروج لاخوه لان صار كويس

طلعوا من المستشفى ومروا بيت ابو خالد اخذوا جود

وطبعا جود عصبت لانها اخر من يعلم انا ماجد دخل المستشفى وطلع لكن راح اليوم بشوية مغامره وتعب وفرفشه وضحك

في اليوم الثاني


في الصااااااااااااااااااااالون

كانت ريما طالعه مثل القمر تجنن (( كان فستانها ابيض نااااااااصع وفيه من تحت فراشاااااااااااااات ورديين كان منفوووش مرره

ومن فووووق ساااري عن البطن وعند الظهر في شكل على حرف X

يعني طااااااالع الفستاااااااااان كيووووووووووووووت مرررررره))

جات جود لريما وحضنتها لكن حاولت قدر الامكان انها ما تبكي علشان ما تخرب يوم فرح ريما

ريما: وش ذا الجمال يا قمر : جود بخجل كله من جمااال عيونك ((( جا وقت وصف جود ____ جود بنت ناااااعمه مثل القمر تمتلك شعر اسود لامع وطويل مرررره ذات جسم غزالي

خشمها طويل وشفايفها صغيره عيونها عسليه قمه في الجمال والنعومه ))

ريما : جووووووووووود شكلي بالله حلو

جود : والله طالعه قمر ما شاء الله عليكي

في القصر الذهبي (( صااالة العروسه ريما ))

ريما كانت متوتره وخااااااااايفه وكانت عيونها حمر من الخوف

دخلت ام ريما : ريما يمه تجهزي يا الله ترى الحين وقت دخولك

ريما : يمه خلاص ما ابي ما ابي

جود كانت واقفه مع ريما: ههههههههههههههه حبيبتي ريما شنو ما تبين

يلا قومي بدون دلع اطفااااااااااااااااال

ريما : بشوفك مكاني ان شاء الله وراح اشوف اذا قالو لك قومي وش راح تسوين

جود : اذا جا ذاك اليوم يصير خير يلا انتي قومي

ريما : يمه ممكن طلب

الام : خير يمه

ريما : يمه ماراح ادخل الا اذا دخلت جود معي

جود: لالالالالالالا اسفه يا ماما شنو ادخل معك

الام : خلاص يمه اللي تبينا

جود : لالا يعني متفقين علي

ريما : يلا عاد جود

جود: كيف بيدخلو اخوانك يزفونك

ريما: انتي معي وهم وراي

هم اثنين بس واحد كبير وثاني صغير

يلا عااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااد

جود : طيب بروح البس عبايتي

((لبست جود عبايتها كانت كلها مكسوه بالاكسسورات الي تلمع كااااااااااااااااااااااااااااااانت مخصره على جسمها طالع جسمها زي الغزال __ طبعا جود كانت

مسويه في وجهها لثمه ____دخلت ريما بزفه ناااااااااااعه ودقات قلبها كل ما جالها وترتفع وكذلك جود الي كانت بتموووت من الخوف

كانت ريما ماسكه ايد جود بقوه وكل شوي تضغط على ايد جود من الخوف ))

وكان وراهم نواف وعبد الله الصغير

نواف عمره 24 سنه (( شاب مودب محترم بحب المزح شكله اسمراني جميل عيونه واسعه ملامحه ملامح بدوي يملك جسم

رشيق بس عضلي __ يعني شويات كتوفه عراض ^^))

وهو يمشي مو منتبه صارت رجله على ثوب جود

جود بعصبيه لا نها كانت راح تطيح : انت هي ما تشوف

نواف وهو مو منتبه:

جود : هي انت هي هـــــــــــــــــــــــــــــــــي

نواف: خير نعم تقصديني

جود: لا اسفه اقصد ابوي ايوه اقصدك بعد رجلك عني

نواف بعد ما شااااااااااااااف عيون جود طارت عيونه وظل يطالع فيها وهو مصدوم من شدة جماااااااااااااااااااااال جود

جود وهي متوتره : يا ربي انت ما تفهم

نواف انقهر على كلمه ما تفهم : انتيهي وش شايفه حالك بعدين من تكوني علشان تجين هنا لانتي اختي ولا بنت خالي ولا عمي

جود : انا صديقتةريما

نواف : وخير صديقتها جايه هنا

جود انحرجت ودمعت عينها لا شعوريا ومشت

نواف لاحظ دموع جود وقال في خاطره : العيون الجميله الي مثل كذا حرام تدمع

والله ما كان قصدي ازعلها بس ليه تقول انت هي اصغر عيالها انا

مضى الوقت بتصوير والرقص والحركااات

طلعو الشباب كلهم (( بعد دخلة نواف وعبدالله دخلو عمام ريما وخوالها يباركون لها ))

كلهم طلعو ماعدا نواف لان ماصور مع ريما

جود كانت في غرفه العروس بعد ماشافت خروج الشباب مسحت دموعها واخذت الاشكال الي راح يوزعونها ذكرى لزواج ريما

وهي تجهزهم جاتها ريم ورنا وامها وخالتها ام خالد وام رنا

جود : وين بتروحون

رنا: خلاص بنمشي طولنا انتي خلك بيمرك سعود بعدين

جود : والله تو بدري

ريم : من عمرك انا تعبت بروح ارتاااح

رنا :: انتي قولي شنو يصير بعدين

جود : في حفظ الرحمن

طلعو ونسو يقولون لجود ان نواف داخل

خذت جود الاشكاااال ودخلت الصاله

وانظااار الحريم والبنات على جود والي يقول وش فيها ذي

واللي يقول ياكبرها عند الله واللي يقول هذي ما تستحي واللي يقول قلة التربيه ..................... الخ >>>>>>كلام الحريم في هذي الامور ما تخلص

دخلت وهي مستحيه من انظار الحريم

وراحت عند ريما ورفعت راسها وانتبهت ان الشخص اللي دمع عيونها موجود

انصدمت جود وقامت تبكي من الصدمه وطاحت الاشكال على رجلها وجرحت رجلها جرح كبير

((بس من الصدمه والخوف وانظار الحريم الي مافيهم وحده مسكتها وقال لها ....خافت وارتبكت وقاااامت تركض))

نواف من جمالها ولا كلمه ولاحركه مصدووووم من الجمال والنعومه

بعد ماشاف الموقف نواف حس ان البنت فيها شي لان ملامح الالم بعد الضربه بانت في وجه جود

طلع نواف من الصاله متوجه لباب الخروج ظلت عيونه تدور على وحده لابسه احمر (( فستان جود احمر نااااعم حرير مكسو باكسسوارت بشكل طاووس

وفيه بعض الالوان الزاهيه ))

لكن ماشاف للاسف شي

بس سمع صوت انين واحد يبكي لكن توهق لان شاف 3 غرف

ماعرف اي غرفه يدخل ؟؟





هل نواف بيشوف جود؟؟

هل جود تتألم من الفشله ولا من الالم؟؟؟؟؟

شنو مصير سعود وريم ونهاية حبهم؟؟





الاجابات رح نعرفها بالاحداث القادمه ؟؟
avatar
esohandsome
الجــامدين اخر حاجة
الجــامدين اخر حاجة

عدد الرسائل : 191
العمر : 28
الموقع : www.masrawy.com
العمل/الترفيه : football
المزاج : not bad
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى